المنظور الأول و الثاني والثالث في مجال العاب الفيديو

المنظور الأول و الثاني والثالث في مجال ألعاب الفيديو
مقالنا اليوم راح نتحدث فيه عن المنظور الأول و الثاني والثالث في مجال ألعاب الفيديو دائما ما نسمع عن المصطلحات هذه في أخبار و مقالات و مواضيع العاب
راح نشرحها لكم بالتفصيل :

المنظور الاول (First Person) :
هو نمط لايرى فيها اللاعب الشخصية التي يتحكم بها في حالة العاب القتال أو المغامرة أو لا يرى المركبة التي يقودها (لأنه يكون داخل المركبة)، وأغلب العاب التصويب تكون من منظور الشخص الأول، أي أنّه يرى من خلال عيون الشّخصية التي يُمثلها.
ويسمى أيضا نمط التصويب بمنظور الشخص الأول (بالإنجليزية: First-person shooter)‏ اختصاراً (FPS) هو نوع فرعي من العاب الفيديو إطلاق النار تركز على القتال بواسطة الأسلحة وخصوصاً المسدسات، ويتحكم اللاعب بشخصية واحدة من خلال منظور الشخص الأول، حيث لا يرى اللاعب سوى يد الشخصية والسلاح الذي تحمله، ويتحكم في شخصية اللاعب في فضاء ثلاثي الأبعاد. يشترك هذا النوع في سمات مشتركة مع ألعاب إطلاق النار الأخرى، ويندرج بدوره تحت نوع ألعاب الأكشن / الحركة. منذ بداية هذا النوع، كانت الرسومات المتقدمة ثلاثية الأبعاد وثلاثية الأبعاد الزائفة تتحدى تطوير الأجهزة، وأصبحت الألعاب الجماعية جزءًا لا يتجزأ منها.
بالرجوع إلى الماضي، نجد أن أول لعبة إطلاق النار من منظور الشخص الأول كانت ولفينشتاين 3D لعام 1992، والذي يُنسب إليها الفضل في إنشاء النموذج الأساسي للنوع الذي استندت إليه العناوين اللاحقة. أحد هذه العناوين كانت دوم (1993) رائدة القبول والشعبية لهذا النوع من الالعاب، وغالبًا ما تُعتبر اللعبة الأكثر تأثيرًا في هذا النوع؛ لعدة سنوات، تم استخدام مصطلح «استنساخ دوم» لتعيين هذا النوع بسبب تأثير دوم. كان «مُطلق النار في الممر» (Corridor shooter) اسمًا شائعًا آخر لهذا النوع في سنواته الأولى، نظرًا لأن معالجة قيود أجهزة العصر تعني أن معظم الأحداث في الألعاب يجب أن تتم في مناطق مغلقة، مثل المساحات الضيقة والممرات والأنفاق.
عززت لعبة هاف-لايف لعام 1998 – جنبًا إلى جنب مع الجزء التكميلي لها في عام 2004 هاف-لايف 2 عناصر السرد والألغاز. في عام 1999، تم إصدار لعبة كاونتر سترايك وهي تعديل لهاف-لايف، وربما تكون، جنبًا إلى جنب مع دوم، واحدة من أكثر ألعاب إطلاق النار تأثيرًا من منظور الشخص الأول. لعبة غولدن آي 007 ، التي صدرت عام 1997، كان علامة بارزة في إطلاق النار من منظور الشخص الأول لمشغل ألعاب الفيديو المنزلية، في حين زادت سلسلة هيلو من جاذبية وحدة التحكم التجارية والحاسمة كمنصة لعناوين ألعاب مُطلق النار من منظور الشخص الأول. في القرن الحادي والعشرين، تُعد ألعاب مطلق النار من منظور الشخص الأول أكثر أنواع ألعاب الفيديو قابلية للتطبيق تجاريًا، وفي عام 2016 استحوذت ألعاب إطلاق النار على أكثر من 27٪ من إجمالي مبيعات العاب الفيديو.
من أشهر ألعاب هذا النوع (Doom)‏ وجيمس بوند جولدن آي و ( Half – Life)‏ (Halo)‏ ( Call Of Duty)‏ (بالإنجليزية: Battlefield 2)‏.​

صور توضح أسلوب المنظور الاول :


المنظور الثاني (Second Person) :
منظور الشخص الثاني إذا كان الشخص الأول هو أنت فالشخص الثاني هو الموجود معك بنفس المكان، بمعنى عندما تكون بإحدى الأماكن و تقاتل زعيم أو معك شخص أخر يلاحقك، ترى شخصيتك الذي تتحكم بها من منظوره الشخصي، وهذا مايعنيه المصطلح.
هنالك بعض الالعاب التي إستخدمت منظور الشخص الثاني، بالطبع لم تعتمد عليه بشكل أساسي ولكنها إستخدمته بطريقة و إسلوب عبقري لإعطاء اللاعب بعض التجديد الذي يبحث عنه، مثل Super Mario 64 الذي قدمته لأول مرة بإحدى مراحلها و الجزء الرابع من سلسلة Prince Of Persia مع إحدى الزعماء، بحيث كنا نرى اللاعب الذي نتحكم به من منظور ذلك الزعيم الذي يلاحقنا و بدون أية مشاكل، كما إستخدمتها بعض الألعاب الأخرى إن لم تخني ذاكرتي في العاب تعاونية، اللاعب الرئيسي يرى الأمور بشكل طبيعي دون أي مشاكل بينما الأخر عليه الظهور أمام اللاعب الأول لكي يستطيع الرؤية
الأسلوب هذ قليل الإستخدام

صور توضح أسلوب المنظور الثاني : ​​



المنظور الثالث (Third Person) :

وهو المتداول غالبًا في العاب المغامرات والعوالم المفتوحة، ويعني أن اللاعب يرى الشخصية من الخلف وتكون كمرت الرؤية تلاحق اللاعب من الخلف، فيمكن أن تشاهد جسد اللاعب وما حوله وهذا الذي يجعله مختلف تمامًا عن منظور الشخص الأول .
ويسمى بتصويب بمنظور الشخص الثالث هي نوع من إطلاق نار من منظور الشخص الثالث، وهي مشابهة كثيراً للتصويب من منظور الشخص الأول. الاختلاف الرئيسي هو وضع الكاميرا، حيث في المنظور الثالث يمكن مشاهدة جسد اللاعب وما يُحيط به.
إنه نوع من ثلاثي الأبعاد 3D ، نال مكانة بارزة في السنوات الأخيرة، لا سيما على لوحات المفاتيح. فهو يجمع بين عناصر إطلاق النار من منظور الشخص الأول مع القفز والتسلق من الالعاب القائمة على اللغز والمغامرات. تتضمن العاب إطلاق النار من قِبل منظور الشخص الثالث دائمًا ميزة مساعدة الهدف، نظرًا لأن الاستهداف من كاميرا الشخص الثالث أمر صعب. يحتوي معظمهم أيضًا على عرض من منظور الشخص الأول، والذي يسمح بالتصوير الدقيق والنظر حول ميزات البيئة المخفية من الكاميرا الافتراضية. في معظم الحالات، يجب أن يقف اللاعب صامدًا لاستخدام طريقة عرض الشخص الأول، لكن الالعاب الأحدث تسمح للاعب باللعب متحركاً، على سبيل المثال، تتطلب لعبة آد ورلد: غضب الغريب من اللاعب إطلاق النار من منظور الشخص الأول، واستخدام المنظور الثالث للتحرك والمطاردة بالمنظور الثالث​ .
من أمثلة الالعاب التي تندرج تحت هذا النوع: ريزدنت إيفل 4. غراند ثفت أوتو 5. ديد سبيس. فورتنايت. أساسنز كريد. كونفلكت ديسيرت ستورم. كونفلكت فيتنام.أرون ستورم. كونفلكت غلوبال ستورم​

صور توضح أسلوب المنظور الثالث :

إن شاء الله تكون المصطلحات مفهومه واضحه للجيمع
أي إستفسار يطرح هنا في الموضوع .
تحياتي للجميع
😀

عن Abu Haron

Abu Haron
لقبي هو ( ابوهارون) , موظف قطاع في أحد الشركات السعودية , خريج الكلية التقنية - صيانة الحاسب الآلي , أعشق عالم الأنمي ومن محبينه الأنمي المفضل لدي هو أنمي ون بيس , أيضا من محبين العاب الفيديو لعبي المفضله هي سلسلة ريزدنت إيفيل و سايلنت هيل , وبتفليد .

اترك تعليقاً

 تختيم العاب الالعاب مراجعات الالعاب  اخبار العاب العاب
games game GAME GAMES العاب الفيديو
نيتدو سويتش xbox بلاستيشن منتديات العاب
games منتديات الالعاب GAME العاب